مشتلة السلطان

2022-07-10_22-04-05

شجرة ميوبوروم Myoporum laetum

شجرة ميوبوروم

أو تعرف ايضا بالنيوبوروم أو بزروميا

 إسمها العلمي : Myoporum laetum 

مملكة : Tracheobionta الفرعية شعبة : Magnoliophyta 

فئة : Magnoliopsida الفئة الفرعية : Asteridae 

ترتيب : Scrophulariales عائلة : Myoporaceae 

تعريف موجز لهذا النوع الشجري :

 وهي شجرة مستديمة الخضرة قابلة للتشكيل الزيني بواسطة عملية التشذيب الدوري وتعتبر شجرة مقاومة للعوامل المناخية الصعبة نرى الكثير منها ينتشر في الحدائق العامة ومفترق الطرق وخاصة الطريق الجزائري السيار شرق غرب في منتصفه. يصل أقصى طول لها قرابة العشر أمتار وعرضها الأقصى قرابة الأربع أمتار تكون لها أزهار في قلب الربيع وأواخره تكون صغيرة الحجم وبيضاء 

من سلبيات الشجرة : 

– سريعة النمو تحتاج للسقي اليومي في مرحلة النمو النشط 

– تجمع القمامة أسفلها بسبب نموها من الأسفل إلى الأعلى ” ليست لها ساق أو جذع عاري كباقي الأشجار” 

– ظهور فراغات داخل قلب الشجرة عندما تكون كبيرة العمر بسبب عدم القيام بعملية التسميد الدوري 

ويسألنا الكثير من الإخوة عن أفضل أنواع الأشجار التي تغرس كمصدات للرياح أو كحواجز للقطع الأرضية الفلاحية ” يزربو بيها” أو كشجيرات الزينة أمام المنازل و الحدائق وتكون شجرة قابلة للتشكيل الزيني فننصحهم دائما بتجنب شجيرة الفيزان بكل أنواعها لبطئ نموها وكثرة الأمراض التي تصيبها ننصح دائما الإخوة بإقتناءها 

العناية به:

 السقي اليومي صيفا خاصة لما تكون درجات الحرارة عالية مع رش أوراقه بالمياه لخلق جو رطب وكذلك يجب أن تسمد الشجرة كلما دعت الحاجة إلى ذلك عادة ماتكون المدة شهر ونصف أو شهرين 

تكاثره:

 توجد عدة طرق لتكاثره أهمها وأنجحها وأنجعها عملية الترقيد الهوائي المضمونة نتائجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.